اختلالات مسطرية تشوب انتقاء مرشحين لمنصب أستاذ مساعد بكلية القانون عين الشق

غضب شديد يسود بين المرشحين لمنصب أستاذ مساعد تخصص قانون خاص بكلية القانون عين الشق بالدار البيضاء. وذلك، بسبب ما وصفه عدد منهم “التجاوزات”، التي يقترفها الأستاذ المشرف على هذا التخصص .

وعلم موقع  الشبكة  أن الأستاذ المعني عمد إلى خرق المسطرة المعتمدة في الانتقاء المخصص لمنصب أستاذ مساعد، والتي جرت المباراة الخاص به بتاريخ 3 غشت 2020. بل زادت مصادر قريبة من الموضوع أن العديد من المبارايات في التخصص المذكور شابتها ياستمرار خروقات شكلية لا سيما في ما يتعلق بعملية الانتقاء القبلي للمرشحين، وانفراد هذا الأستاذ وحده بالعملية دون اللجوء إلى تشكيل لجنة يوكل لها الانتقاء، فضلا عن عدم احترام المساطر القانونية المعمول بها.

وذكرت مصادر الشبكة أن الأستاذ المعني لم يحترم، على سبيل المثال، المساطر القانونية المتعلقة بالمناصب المخصصة للأشخاص المعاقين، إذ لم يتم استدعاء مرشح من ذوي الاحتياجات الخاصة كان ضمن المرشحين لاجتياز المباراة الكتابية، ضاربا بعرض الحائط مبدأ تكافئ الفرص وتفضيل المحسوبية على حساب الكفاءة.