رئيس شعبة الإنجليزية بكلية الآداب بالرباط ينفي تعرضه لـ”الترهيب” على يد العميد ويتهم زملاءه الأساتذة بـ”الافتراء”

قال إقبال زداري، رئيس شعبة اللغة الإنجليزية وآدابها بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط، إن أساتذة شعب علم الاجتماع والإنجليزية والإسبانية بالكلية ذاتها، روجوا مجموعة من “المغالطات” ضمن بلاغهم الذي أصدروه.

وأفاد رئيس شعبة اللغة الإنجليزية في بلاغ له أن العميد لا يمارس عليه أي ضغط أو ترهيب، معتبرا ما جاء في بلاغ الأساتذة المذكورين “أمر مجانب للصواب وافتراء و تدليس”.

وأوضح إقبال زداري: “بصفتي رئيس شعبة اللغة الإنجليزية وآدابها بكلية الآداب و العلوم الإنسانية بالرباط أمارس كل الصلاحيات المخولة إلي قانونا كعضو منتخب في تدبير الشعبة بكل استقلالية وفي توافق مع كل مكونات الكلية بدون أي ضغط أو ترهيب من العميد المحترم كما يدعي البلاغ”.

واتهم المعني بالأمر زملاءه المحتجين على العميد ب”التشكيك في استقلالية رئاسة الشعبة وتبخيس دورها”.