الأوروعربية للصحافة

هيئة مغربية تحتج في ذكرى هدم حارة المغاربة بالقدس وتنديدا بالتطبيع

دعت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين لمواصلة الفعاليات الشعبية المتضامنة مع الشعب الفلسطيني الذي تمارس بحقه وحدة من أبشع الحروب في قطاع غزة المحاصر.

وقالت المجموعة في بيان، إنها ستنظم وقفة احتجاجية اليوم الأربعاء على الساعة السابعة مساء أمام البرلمان بالرباط، في سياق تخليد الذكرى 57 لنكسة حرب67، وجريمة هدم حارة المغاربة بالقدس من طرف العدو الصهيوني، وفي سياق استمرار حالة الخذلان الرسمي العربي.

 

ونددت باستمرار حالة التطبيع الرسمي بالمغرب مع الكيان الصهيوني، وعدم إعلان إنهائه رسميا استجابة للمطالب الشعبية العارمة منذ شهور، بالرغم كل حرب الإبادة الجماعية واستهداف القدس والأقصى المبارك بالتهويد، فضلا عن استمرار التركيع والابتزاز الصهيوني للمغرب في موضوع قضية الصحراء المغربية.

وجددت المجموعة إدانتها لحرب الإبادة الجماعية الممنهحة التي يرتكبها جيش الاحتلال الصهيوني ضد اطفال ونساء الشعب الفلسطيني في رفح وباقي قطاع غزة، داعية إلى مواصلة الفعاليات الشعبية المطالبة بوقف العدوان والحرب على غزة، وإدانة لاستمرار التطبيع المشؤوم، وتأكيدا لمطلب الشعب المغربي بإسقاط التطبيع نهائيا ورسميا.