الملك يترأس مجلسا وزاريا ويأمر برفع ميزانية الصحة بـ200 مليار سنتيم/ بلاغ

ترأس الملك محمد السادس، اليوم مساء الأربعاء في القصر الملكي بالرباط، مجلسا وزاريا، أعطى خلاله أوامره برفع ميزانية وزارة الصحة ب200 مليار سنتيم. وأفاد بلاغ للديوان الملكي بأن الحكومة ستعمل على مواكبة ورش تعميم التغطية الصحية الإجبارية، بتأهيل العرض الصحي، من خلال رفع الميزانية المخصصة لقطاع الصحة برسم سنة 2021 بما يناهز ملياري درهم (200 مليار سنتيم) لتتجاوز 20 مليار درهم (2000 مليار سنتيم). وخُصّص المجلس للتداول في التوجّهات العامة لمشروع قانون المالية لسنة 2021 وللمصادقة على عدد من مشاريع النصوص القانونية ومجموعة من الاتفاقيات الدولية. وأفاد بلاغ صادر عن عبد الحق المريني، الناطق الرسمي باسم القصر الملكي، بأنه الملك استفسر وزير الصحة، في بداية أشغال المجلس، حول التقدم الذي وصل إليه اللقاح ضد فيروس كوفيد 19 الذي تطوره الصين لفائدة المغرب.
وفي ما يلي النص الكامل للبلاغ الصادر عن الديوان الملكي: “ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، يومه الأربعاء 14 أكتوبر 2020 م، بالقصر الملكي بالرباط، مجلسا وزاريا، خصص للتداول في التوجهات العامة لمشروع قانون المالية لسنة 2021، والمصادقة على عدد من مشاريع النصوص القانونية، ومجموعة من الاتفاقيات الدولية. وفي بداية أشغال المجلس، استفسر جلالة الملك وزير الصحة حول التقدم الذي وصل إليه اللقاح ضد فيروس كوفيد 19 الذي تطوره الصين بالنسبة للمغرب. وقد أجاب السيد وزير الصحة بأن هناك اتصالا مستمرا مع الشركات والحكومة الصينية، التي أبانت عن إرادة حسنة في هذا الشأن، مبرزا بأن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح. إثر ذلك، وطبقا لمقتضيات الفصل ال49 من الدستور، قدم السيد وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، عرضا حول الخطوط العريضة لمشروع قانون المالية لسنة 2021. وقد أكد السيد الوزير أنه تم إعداد هذا المشروع تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية الواردة في خطابي العرش وافتتاح السنة التشريعية، اللذين حددا خارطة الطريق لتجاوز الصعوبات الاقتصادية والاجتماعية للأزمة، وبناء مقومات اقتصاد قوي وتنافسي، ونموذج اجتماعي أكثر إدماجا.