الأوروعربية للصحافة

“الاشتراكي الموحد”: التعاطي مع مخلفات الزلزال ينبغي ألا يكون ظرفيا ويحتاج نفسا طويلا واستراتيجية محكمة

أكد المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد أن التعاطي مع ما أسفر عنه الزلزال لا ينبغي أن يكون فقط ظرفيا.

 

وقال الحزب في بلاغ له إن إنجاز المهام المطلوبة يستلزم النفس الطويل مع وضع استراتيجية محكمة، وتحديد الأولويات لتوفير كافة الحاجيات والمتطلبات التي يمكن أن تساعد على مواجهة الأوضاع القادمة، وعلى رأسها إنقاذ الأيتام من الضياع و الإسراع بإعادة التمدرس.

كما دعا الحزب إلى الحفاظ على التراث المعماري لمدينة مراكش و الدواوير المنتشرة في مختلف الأقاليم و المناطق المتضررة من الزلزال، وإعادة الإعمار عبر إشراك مهندسي المملكة لكي يضعوا تصاميم عصرية للدواوير.

وشدد على ضرورة الحفاظ على جمالية المساكن العتيقة و العمل على تحصينها و تحديث بنائها مع توفير الخدمات العمومية والبنيات التحتية وشبكات الكهرباء و الماء الصالح للشرب و التطهير و مختلف المصالح و المرافق الأساسية و فكّ العزلة على المناطق النائية.

وأكد الحزب على ضرورة وضع مخطط متكامل للنهوض بالعالم القروي و الجبلي و بكلّ الجهات والمناطق المهمشة من المغرب، وتحقيق العدالة الاجتماعية و المناطقية مع تأمين التعليم و الصحة والسكن اللائق و متطلبات العيش الكريم.