الأوروعربية للصحافة

حزب مغربي يخرج ببيان حول “فيلم اللواط” الذي سيعرض في طنجة

رغم رفض عدد من الدول العربية والإسلامية عرض فيلم “حارس الفضاء” الموجه إلى الأطفال، بسبب اشتماله على مشاهد تحرض على الشذوذ الجنسي، إلا أن بعض القاعات السينمائية المغربية تستعد لعرض الفيلم في كبريات مدن المغرب، خاصة الرباط والدار البيضاء وطنجة.

وفي هذا السياق خرج حزب النهضة والفضيلة ببيان حول هذا الفيلم الأجنبي دعا من خلاله السلطات إلى منع عرضه أمام الجمهور المغربي منعا كليا.

وجاء في البيان ” على إثر استعداد إحدى دور العرض بطنجة لعرض فيلم أجنبي يروج لفاحشة اللواط والشذوذ الجنسي، واستنادا إلى فصول الدستور المغربي الذي ينص صراحة على أن المغرب دولة إسلامية، وخوفا على أخلاق أبنائنا وبناتنا، وحفاظا على الفطرة السوية والسليمة التي تقرها كل الأديان السماوية، فإننا ندعو السلطات إلى منع عرض هذا الشريط منعا كليا لما له من مخالفات شرعية ودستورية وفطرية وتربوية”.

جدير بالذكر أن عددا من النشطاء الإسلاميين واليساريين سبق وأصدروا عريضة تحمل مئات التوقيعات دعوا من خلالها إلى منع عرض الفيلم المذكور بالمغرب بسبب تطبيعه مع فاحشة الشذوذ الجنسي. وكان من بين أبرز الموقعين على هذه العريضة، الشيخ الحسن الكتاني، رئيس رابطة علماء المغرب العربي، والأكاديمي إدريس مقبول، وعبد الصمد فتحي، رئيس الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، وعبد الصمد بلكبير، فاعل ثقافي وسياسي، وعز العرب لحلو، رئيس الجمعية المغربية لحماية الطفولة.