التأمت مجموعة من الفعاليات بمدينة تطوان؛ مساء الخميس؛ لتقديم ومناقشة مشروع خطة عمل لدمج بعض الحقوق الإنسانية للنساء المتعاطيات للمخدرات في السياسات والبرامج التنموية المحلية والإقليمية.

وفي هذا الصدد؛ أكد الناشط الحقوقي وعضو جمعية الحمامة البيضاء لحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة بالمغرب؛ عبد المالك أصريح، أن أهمية خطة العمل موضوع النقاش؛ تنبثق من تشخيص ميداني؛ واستطلاع آراء كل الفاعلين؛ وتحويل التوصيات إلى إجراءات وتدابير عملية.

وأوضحت ثريا البراج رئيسة جمعية المرأة المناضلة، أن اللقاء الذي انعقد تحت شعار “جميعا من أجل دمج حقوق المتعاطيات للمخدرات في السياسات العمومية المحلية”، يندرج ضمن برنامج أعدته الجمعية بشراكة مع جمعية الوقاية من أضرار المخدرات بالمغرب فرع تطوان، وبتمويل من جمعية الحمامة البيضاء لحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة بالمغرب”.

يذكر أن اللقاء الذي يسعى لتشكيل آلية تشاورية بين الفاعلين بتطوان؛ لتفعيل خطة عمل البرنامج وأجرأة سياق إعداده والمصادقة عليه، عرف حضور ممثلين عن الجماعة الترابية بتطوان، المجلس العلمي، المديرية الإقليمية للتعليم والمندوبية الإقليمية للصحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.