الأوروعربية للصحافة

لقاء تشاوري مع طالبات وطلبة جامعة مولاي إسماعيل

انطلقت زوال يوم الجمعة 11 مارس 2022 بقاعة المحاضرات التابعة لئاسة جامعة مولاي إسماعيل أولى جلسات الإنصات والتشاور مع طلبة الجامعة من أجل بلورة المخطط الوطني لتسريع تحول منظومة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار.

يعتبر لقاء اليوم مع الطلبة تجسيد للمقاربة التشاركية التي تنهجها بلادنا، وتجسيد للحكامة الجيدة التي تؤسس لجسور التواصل والتشاور والإنصات، باعتباركم تجسدون القلب النابض للمجتمع، والمشتل الحقيقي للأفكار الخلاقة.

وعلى هذا الأساس، ناقش هذا اللقاء التواصلي والتشاركي الهام المحاور التالية:

– المحور الاول : موضوع الحركية الوطنية والدولية للطلبة من أجل بناء جامعة منفتحة على محيطها الوطني والدولي،

– المحور الثاني : الحياة الجامعية للطالب، والإشكاليات المرتبطة بالولوج إلى المنح ، ومدى أهميتها، بالإضافة إلى المشاكل المتعلقة بالإيواء والتغذية (الأحياء الجامعية/المطاعم الجامعية)، علاوة على القضايا المتعلقات بالخدمات الاجتماعية الأساسية كالولوج إلى الصحة وممارسة الأنشطة الرياضية والثقافية، وغيرها من المواضيع ذات الاهمية من أجل بناء جامعة تشكل نموذجا للشفافية والإنصاف.

المحور الثالث : تشغيل خريجي الجامعة وذلك من أجل جامعة مشجعة على الاندماج المهني، وهذا يطرح من دون شك عدة تساؤلات حول ضرورة تنمية القدرات الذاتية للباحثين وآليات المواكبة، وكذا جرد المؤهلات اللازمة للاندماج المهني، ناهيك عن مواضيع أخرى مرتبطة بمدى قدرة الخريجين على خوض غمار التجربة المقاولاتية، وتشخيص الإكراهات والتحديات المفروضة، وتقديم المقترحات المناسبة.

ترأس اللقاء رئيس الجامعة الدكتور الحسن سهبي بحضور رؤساء المؤسسات الجامعية ونوابهم والكاتب العام للجامعة والمستشار القانوني للجامعة ورئيس قطب الرقمنة وعدد من فعاليات المجتمع المدني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.