الأوروعربية للصحافة

بسبب ندوة علمية.. أساتذة غاضبون من عميد كلية الشريعة بفاس!!

اتهمت مصادر جامعية من داخل كلية الشريعة بفاس، عميد الكلية، بإقصاء شعبتي الفقه والتشريع، والتفسير والحديث، من المشاركة في ندوة “النوازل الصغرى والكبرى للعلامة المهدي الوزاني وأثرها في الفقه والفتوى” التي نظمت بداية الأسبوع الجاري برحاب الكلية.

وقالت المصادر ذاتها أن عميد الكلية تعمد إقصاء أساتذة الشعب المذكورة وطلبة الدكتوراه وكفاءات الكلية من المشاركة في الندوة العلمية.

وأكدت المصادر أن عميد الكلية استقدم أساتذة وطلبة باحثين خارج الكلية يحسبون عليه. معبرين عن عدم رضاهم على ما وقع خلال تنظيم الندوة العلمية المذكورة.

يذكر أن ندوة “النوازل الصغرى والكبرى للعلامة المهدي الوزاني وأثرها في الفقه والفتوى”، تم تنظيمها بالتنسيق مع المجلس العلمي المحلي لإقليم مولاي يعقوب.