الأوروعربية للصحافة

الى متى سيبقى الصمت الرهيب على تجاوزات رئساء المجالس وأعوانهم

جماعة تطوان وجماعة مرتيل منذ 10 سنوات ما لبثنى نسمع عن اختلالات وتزوير في الوثائق وتحويل رايس الجماعة إلى التحقيق . كما أصدرت المحكمة الابتدائية بتطوان حكما بسنة سجنا في حق النائب الأول سابق للجماعة مرتيل . ومقابل للعقار بالجماعة .
و بعد أقل من شهرين و خروجه بكفالة قدرها 100 مليون سنتيم، تم اليوم اعتقال محمد نبيل الكوهن المستشار الجماعي بجماعة تطوان عن حزب الاصالة والمعاصرة يعتقل من جديد و تم إيداعه بسجن الصومال بتطوان للمرة الثانية على التوالي في نفس قضية تزوير الوثائق و الإمضاءات بجماعة مرتيل.
كما ذكر اسم السيد رئيس جماعة مرتيل مراد امنيول في نفس القضية و قد تم سحب جواز سفره و منعه من مغادرة التراب الوطني..
إلى متى ستبقى هذه الجماعات في أيدي المزورين و المختلسين للمال العام والأراضي السلالية . ؟؟؟؟
عبد الكريم ناس الحاج