قدم  الملك محمد السادس، تعازيه إلى عبد اللطيف وهبي ، إثر وفاة والدته.

و نشر وهبي  ، التعزية التي تلقاها من محمد السادس وكتب معلقا : ” تلقيت بامتنان وعرفان كبيرين، رسالة تعزية من جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأعز أمره، في وفاة والدتي تغمدها الله برحمته الواسعة.

وأضاف عبد اللطيف وهبي “حفظكم الله يا مولاي في بدنكم، وبارك الله في عمركم، ولا أراكم مكروها في من تحبون، وأقر عينكم بولي عهدكم الأبر الأمير الجليل مولاي الحسن، وشد عضدكم بشقيقكم المولى الرشيد، وبسائر أفراد الأسرة العلوية الشريفة، إنه سميع عليم، مجيب الدعوات”.