الأوروعربية للصحافة

الملك يعزي في وفاة الوزيرة السابقة سمية بنخلدون ويعدد خصالها

بعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة المرحومة سمية بنخلدون العمراني.

ومما جاء في نص برقية التعزية:

علمنا ببالغ التأثر والأسى، نعي المشمولة بعفو الله تعالى ورضاه، المرحومة سمية بنخلدون العمراني، التي وافاها الأجل المحتوم، في هذه الأيام المباركة من شهر ذي الحجة الحرام، شهر المغفرة والرضوان.

وبهذه المناسبة المحزنة، نعرب لأنجال الراحلة المبرورة ولزوجها السيد الحبيب الشوباني، ولكافة أهلها وأقاربها، ولعائلتها السياسية في حزب العدالة والتنمية، عن أحر تعازينا وأصدق مشاعر مواساتنا، مستحضرين ما كانت تتحلى به الفقيدة من غيرة وطنية وكفاءة علمية وسياسية جسدتها فيما أنيط بها من مهام ومسؤوليات جامعية وحكومية.

وإذ نشاطركم أحزانكم في هذا المصاب الأليم الذي لا راد لقضاء الله فيه، مقدرين ما جبلت عليه فقيدتكم العزيزة من دماثة الخلق، ومن حب للخير والعمل الصالح، ومن إخلاص وتفان في خدمة وطنها، وتشبث مكين بثوابت الأمة ومقدساتها، فإننا ندعوه عز وجل أن ينعم عليها بالرحمة والغفران، ويوفيها أحسن الجزاء عما قدمته بين يدي ربها من أعمال مبرورة وما أسدت لبلدها من جليل الخدمات، وأن يلهمكم عن رحيلها جميل الصبر وحسن العزاء.