الأوروعربية للصحافة

المغرب والأردن: اقتحامات القدس تقضي على فرص السلام

اعتبر عاهلا المغرب والأردن، أن اقتحام الأماكن المقدسة بالقدس “يزيد من مشاعر الحقد والكراهية والتطرف ويقضي على فرص إحياء عملية السلام بالمنطقة”.

 

جاء ذلك بحسب بيان للديوان الملكي المغربي، نشرته وكالة المغرب الرسمية، عقب إجراء الملك محمد السادس، مكالمة هاتفية مع العاهل الأردني، عبد الله الثاني ابن الحسين.

وشمل الاتصال، بحسب البيان، “التطورات والأحداث التي تعرفها القدس والمسجد الأقصى في ضوء ما شهده من اقتحامات للأماكن المقدسة واعتداءات على المصلين”.

وتابع البيان موضحًا أن “المباحثات الهاتفية تأتي من منطلق رئاسة الملك محمد السادس، للجنة القدس(تابعة لمنظمة التعاون الإسلامي)، وتولي الملك عبد الله الثاني ابن الحسين للوصاية الهاشمية على الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية بالقدس الشريف”.

ولفت البيان أن “هذه المكالمة شكلت مناسبة لاطمئنان العاهل المغربي، على صحة نظيره الأردني بعد العملية الجراحية الناجحة التي أجراها مؤخرا”.

ومنذ أيام، يسود توتر في القدس وساحات المسجد الأقصى، في ظل اقتحامات يومية ودعوات مستوطنين إسرائيليين و”جماعات الهيكل” اليهودية إلى مواصلة اقتحام المسجد، تزامنا مع عيد الفصح اليهودي.​​​​​​​

كما تشهد الضفة الغربية المحتلة توترا بين متظاهرين فلسطينيين وقوات الجيش الإسرائيلي، منذ مطلع أبريل الجاري، أسفر عن مقتل 18 فلسطينيا، وفق وزارة الصحة الفلسطينية. –

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.