الأوروعربية للصحافة

كتاب مرجع هام يقارب “الخطابة الشعبوية” لبنكيران

كتاب يقارب "الخطابة الشعبوية" لبنكيران

مقال بقلم  الكاتب والإعلامي المغربي عبد العزيز الطريبق

 

عن منشورات “باب الحكمة”، صدر للدكتور محمد الأمين مشبال كتاب “الخطابة السياسية الشعبوية عند عبد الإله بنكيران”، قدم له الكاتب عبد القادر الشاوي، وهو كتاب مستخرج من البحث الذي سبق لمشبال أن قدمه لنيل شهادة الدكتوراه في البلاغة وتحليل الخطاب، وعنوانه “بلاغة الخطاب السياسي السجالي عند عبد الإله بنكيران”، ضمن وحدة البلاغة وتحليل الخطاب بكلية الآداب بمرتيل.

يتناول الكتاب تجليات الخطاب السجالي لعبد الإله بنكيران والاستراتيجيات الخطابية التي اعتمدها للتأثير في الجمهور.

انطلق المؤلف في كتابه من فرضية مركزية مفادها أن الشعبوية، باعتبارها أسلوبا سياسيا في التعاطي مع أوضاع اجتماعية وسياسية تطبعها أزمات هوياتية وخيبات أمل من واقع معين، تمثل السمة المهيمنة على الخطاب السياسي لعبد الإله بنكيران.

وقسم المؤلف كتابه إلى بابين، عالج في أولهما مفهوم الشعبوية وخصائصها استنادا إلى دراسات كُتاب في المجال مثل باتريك شارودو وألكسندر دورنا وإرنستلاكلوووجانورنر ميلر، إضافة إلى استعراض تجربة حزب العدالة والتنمية من حيث المسير الفكري الذي أفضى به إلى القبول بمؤسسات الدولة وبإمارة المؤمنين…

وفي الباب الثاني، توجه الكاتب إلى تحليل الاستراتيجيات الخطابية المتضمنة في المتن الذي يتكون من عديد من الخطب التي ألقاها بنكيران في مناسبات مختلفة وعلى مدى زمني يناهز سبع سنوات، حيث قام المؤلف بتقسيم الباب الثاني إلى فصلين؛ الأول يستعرض أخلاق الخطيب والتجليات المختلفة لذاته عبر خطبه، والثاني يحلل تجليات أخلاق وصورة الخصم عبر تحليل خطب بنكيران نفسها.

وفي ختام الكتاب، أورد المؤلف ملاحق عدة، يتعلق الأول منها بدلالات الأسماء والأعلام في خطب بنكيران، والثاني حول تعاليق القراء على أطروحة الدكتوراه في وسائل التواصل الاجتماعي، والملحق خصص للعديد من خطب بنكيران التي ألقاها ما بين 2011 و2017 وكانت موضوع قراءة وتحليل الباحث محمد الأمين مشبال.