الأوروعربية للصحافة

“جبهة دعم فلسطين”: 38 مدينة مغربية خرجت للاحتفاء بـ”طوفان الأقصى” والتنديد بالتطبيع

كشفت الجبهة المغربية لدعم فلسطين ومناهضة التطبيع أن 38 مدينة مغربية نظمت وقفات احتفاء بمعركة “طوفان الأقصى” وتنديدا بالتطبيع المغربي مع الكيان الصهيوني.

 

وأعلنت الجبهة في بلاغ لها عن النجاح الكبير لليوم الوطني التضامني مع المقاومة الفلسطينية في معركة “طوفان الأقصى”، حيث خرج المغاربة نصرة للشعب الفلسطيني، وتثمينا لمعركة طوفان الأقصى التي فاجأت الكيان الصهيوني وأسقطت مقولة الجيش “الإسرائيلي” الذي لا يقهر، وأعادت القضية الفلسطينية لمسارها الكفاحي التحرري.

وسجلت الجبهة مشاركة وازنة للمواطنين المغاربة رجالا ونساء، شيوخا وشبابا وأطفالا، في وقفات وتظاهرات حاشدة في مختلف المناطق والجهات، مؤكدين الموقف الأصيل والحقيقي للشعب المغربي.

وأشار ذات البلاغ إلى أن المشاركين في هذا اليوم التضامني رددوا شعارات داعمة للقضية الفلسطينية ومناهضة للتطبيع، ووزعوا الحلوى فرحا بهذا النصر الذي كتبته المقاومة الفلسطينية.

ومن جملة المدن التي شاركت في هذا اليوم التضامني؛ الرباط ووجدة والدار البيضاء وفاس ومكناس ومراكش وأكادير والجديدة وتطوان كرسيف والقنيطرة وزايو وبني ملال وقلعة السراغنة والخميسات وغيرها.

ودعت الجبهة المغربية لدعم فلسطين ومناهضة التطبيع إلى المزيد من اليقظة والتعبئة لمواجهة العربدة الصهيونية الانتقامية التي تخلف دمارا وعددا من الضحايا المدنيين بقطاع غزة من جراء قصف الطائرات.

وأعلنت السكرتارية الوطنية للجبهة المغربية أنها أبقت اجتماعها مفتوحا لمتابعة التطورات والمجازر المقترفة في حق المدنيين، وللتداول بشأنها مع مكونات المجتمع لاتخاذ الأشكال المناسبة لمساندة طوفان الأقصى.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.