الأوروعربية للصحافة

“مراسلون بلا حدود” تدين طرد الجزائر لوفد إعلامي مغربي

أدانت منظمة “مراسلون بلا حدود” منع السلطات الجزائرية لوفد إعلامي مغربي سافر للجزائر لتغطية الدورة ال19 من ألعاب البحر الأبيض المتوسط، التي تستضيفها مدينة وهران في الفترة الممتدة ما بين 25 يونيو الجاري الى 06 يوليوز المقبل.

وأشارت المنظمة في تغريدة لها على تويتر أنه تم طرد الصحفيين المغاربة من مطار وهران بحجة أنهم لا يتوفرون على أي اعتماد، علما أنهم قدموا للبلاد من أجل تغطية ألعاب البحر الأبيض المتوسط.

 

وأكدت المنظمة أنها تدين هذه العقبة غير المقبولة التي انتهجتها السلطات الجزائرية أمام العمل الصحفي، بمنعها الوفد الإعلامي المرافق للوفد الرياضي المغربي من دخول التراب الجزائري، عبر مطار وهران.

من جهتها، سبق ونددت الجمعية المغربية للصحافة الرياضية بقرار السلطات الجزائرية القاضي بمنع الوفد الإعلامي المغربي من دخول ترابها لتغطية فعاليات ألعاب حوض البحر الأبيض المتوسط، معتبرة أن هذه الخطوة تعادي المواثيق الإعلامية الدولية وتصادر حق الإعلاميين في تأدية واجبهم المهني.