الأوروعربية للصحافة

فتح تحقيق ضد موقع إخباري متطرف يجمع معلومات عن المسلمين بفرنسا

فتحت السلطات الفرنسية، تحقيقا ضد موقع إخباري متطرف يجمع معلومات ويدرجها بقوائم مشبوهة عن المسلمين والمتعاطفين معهم، من بينهم مراسلة الأناضول فايزة بن محمد.

الصحفي طه بو حفص فضح موقع “فديسوجي/Fdesouche” من خلال تغريدة في موقع تويتر خلال غشت الماضي.

وأوضح الصحفي بو حفص أنه لاحظ قيام الموقع المذكور بتفييش (جمع معلومات وتصنيفها) أكثر من 300 اسم من المسلمين والمقربين منهم أو من يُطلق عليهم “إسلامي- يساري” ، من بينهم الصحفي نفسه.

الموقع صنف الأسماء بناء على الدين والمهنة والموقف السياسي، ومن بينهم مراسلة الأناضول باللغة الفرنسية فايزة بن محمد.

وأضاف أن الهيئة الوطنية الفرنسية للمعلوماتية والحريات فتحت تحقيقا حول القضية، وفقا للأناضول.