إسبانيا لها عقدة حضارية تجاه المغرب… وتعيش زمن الحروب الصليبية

في سياق تفاعلات الأزمة التي اندلعت بين المغرب وإسبانيا بسبب استقبال هذه الأخيرة لإبراهيم غالي بهوية مزورة، في أبريل الماضي، قال الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب في ندوة صحافية اليوم بمناسبة اختتام الدورة التشريعية، إن “إسبانيا لها عقدة حضارية تجاه المملكة، لم تستطع هضمها إلى اليوم”، مشيرا إلى أن ذلك يعود إلى “الإرث التاريخي الذي يشكل مصدر قوت عدة مدة تاريخية إسبانية”، مضيفا أن هذه المدن “تقتات من الإرث العربي الإسلامي السياحي”.

وأوضح أن هذا ما يجعل إسبانيا “لازالت تعيش في زمن الحروب الصليبية”. وقال إن ذلك “لم يساعد على حل الأزمة، وتحقيق الصلح والود والاحترام”.

وشدد المالكي على أن سبب الأزمة هو “الموقف الاستفزازي”،  المتمثل في استقبال “رئيس الوهم”، في إشارة إلى زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية.

واعتبر المالكي، أن الموقف الإسباني “مستفز”، ولهذا يجب أن يبقى الموقف المغربي “صارما”؛ لأن “الوحدة الترابية من ركائز السلم والأمن”، حسب قوله.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol