وثائق العلامة محمد المختار السوسي في أحضان “أرشيف المغرب”

تسلمت مؤخرا مؤسسة أرشيف المغرب أرشيفات العلامة المختار السوسي، بمبادرة من ابنه رضى الله عبد الوافي المختار السوسي، وحفيده ” وليد”.
ورحبت المؤسسة ب”رصيد العلامة محمد المختار السوسي” في أحضان مؤسسة أرشيف المغرب. موضحة انه يشتمل على نسخ من نماذج محتويات خزانته العامرة كالظهائر، والمراسلات الرسمية، ومسودات خطية من كتاباته ودروسه ومحاضراته، وتسجيلات إذاعية وتلفزية مخصصة لأعماله ومساره، و بعض صوره الشخصية، وصور الشهادات والأوسمة التي حصل عليها، إلى غير ذلك من الوثائق التي سيجد فيها الباحثون ضالتهم.
وضمن هذا التراث، توجد خمس مجموعات تاريخية، وهي كالتالي :
• مجموعة التراث السوسي : وتضم العشرات من الوثائق والرسائل والفتاوى والقصائد .
•  مجموعة القواد السوسيين : بها العديد من الظهائر والمراسلات الرسمية لقواد سوسيين ، وأهمها وثائق القائد الناجم الأخصاصي (220 وثيقة ) الذي ألقى القبض على الثائر المدعو ” بوحمارة”
•  مجموعة نبغاء الصحراء : وتضم رسائل وقصائد وتراجم بعض الصحراويين .
• مجموعة من آثار الإفرانيين : وتضم العشرات من قصائدهم ورسائلهم وما يتعلق بهم .
•  مجموعة أمازيغية : تضم نماذج من كتابات الشلحة السوسية بالحروف العربية .
وشكرت المؤسسة عبد الوافي المختار السوسي على هذه الهبة النفيسة، معتبرة أن رصيد والده سيظل مفتوحا ليستقبل إضافات أخرى قد يجود بها مستقبلا كرم الواهب المعروف بحرصه على تقاسم مناهل العلم والمعرفة الموروثة عن والده تغمده الله برحمته الواسعة.
وحسب المؤسسة،  فان المرحوم محمد المختار السوسي ( 1900 – 1963 ) قد بصم الإستوغرافيا الوطنية بإنتاجه الغزير والقيم الذي أثرى الخزانة المغربية في جوانب معرفية شتى، خاصة منها المتعلقة بالربوع السوسية. وأشارت ان العلامة المختار السوسي حظي بدراسات كثيرة، بلغات عديدة، وشكل مساره الوطني والعلمي موضوع عشرات من الندوات والمعارض، فمجالات البحث في قضاياه  المعرفية الواسعة وفي سيرته الشخصية الفذة مازال معينا لا ينضب قد يجد فيه الباحثون المجدون ما يشفي غليلهم.
وأكدت المؤسسة أن  الأرشيفات الخاصة من المصادر الغميسة التي يتعين على مؤسسة أرشيف المغرب توفيرها للباحثين وجمهور المهتمين، فإن هذه المؤسسة قد التمست من  رضى الله عبد الوافي المختار السوسي، نجل المرحوم محمد المختار السوسي، والساهر على نشر تراث والده، المساعدة على فتح رصيد باسم العلامة  المختار السوسي في مؤسسة أرشيف المغرب يودع فيه ما يراه مناسبا من نسخ مرقمنة من وثائق عالم من أبرز علماء المغرب في القرن العشرين.

مشيرة ان عبد الوافي المختار السوسي رحب بالفكرة، معتبرا ، وهذا قوله ” أن الرصيد اللامادي  الذي تركه والدنا لم يعد محتكرا من طرف ورثته، بل أصبح تراثا للمغاربة جمعاء، ووضعه رهن إشارة الباحثين والمحبين لكتاباته هو واجب علينا، لأن والدنا أفنى عمره في البحث والتنقيب والكتابة ليلا ونهارا، وترك هذه المادة الهائلة ليستفيد منها الجميع بعد وفاته رحمه الله”.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol