بيان النقابة الوطنية للتجار والمهنيين

النقابة الوطنية للتجار والمهنيين

المكتب التنفيذي
بيان
الرباط، 16 نونبر 2019

عقد المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين يومه السبت 16 نونبر 2019 اجتماعه الشهري العادي بالرباط للبحث والتداول في جل الملفات والقضايا التي تهم القطاع على المستوى المهني والتنظيمي، وهي المناسبة التي استعرض فيها الأخ الرئيس في كلمته أمام أعضاء المكتب التنفيذي لمجمل الخطوات التي تابعتها النقابة في المدة الأخيرة وتهم مشروع قانون المالية لسنة 2020 وتفعيل بنود الاتفاقية الموقعة بين النقابة وإدارة الضرائب وإدارة الجمارك فيما يخص حل مجموعة من المنازعات الضريبية والجمركية، وملف الحماية الإجتماعية وملف تأهيل القطاع وعصرنته، كما لم يفته التأكيد على متابعة النقابة للشأن التنظيمي في أفق الانفتاح أكثر على باقي الأقاليم غير الممثلة، كما استحضر في كلمته للآفاق المستقبلية للنقابة على ضوء الأحداث والمطالب المتزايدة للمنتسبين للقطاع ،وقد أكد الإجتماع في نهاية أشغاله على مايلي:
• تأكيده على استجابة الحكومة لمقترحات ومطالب النقابة المنصوص عليها في مشروع قانون المالية لسنة 2020
• مطالبته بتنزيل توصيات المناظرة الوطنية الثالثة للجبايات وفق منهجية تشاركية تنفيذا لمضمون محضر يناير واتفاقية يوليوز بين النقابة الوطنية للتجار والمهنيين في إطار التنسيقية الوطنية للهيئات المهنية الأكثر تمثيلية وإدارة الضرائب والجمارك .
• تنويهه للتفاعل الإيجابي لإدارة الجمارك وإدارة الضرائب في حلها لمجموعة من النزاعات الضريبية والجمركية للمهنيين
• مطالبته للجهات الحكومية بتنزيل حماية اجتماعية شاملة ومتكاملة وغير مكلفة، تراعي خصوصيات القطاع والوضعية الإقتصادية والإجتماعية للملزمين، وتفعيل توصيات المناظرة الثالثة حول الجبايات فيما يخص المساهمة الإجتماعية المقتطعة من الضريبة على القيمة المضافة
• الإستعداد لعقد الإجتماع الدوري لمؤسسة مكاتب الإقليمية، وتنسيقية القطاعات المهنية للنقابة
• تشجيعه للمكتب الأقليمي الجديد بالحسيمة ومطالبته لهم بمواصلة متابعة انتظارات المهنيين بالمنطقة بنفس الروح والقوة المطلوبة
• تأكيده على ضرورة تجنيد الأقاليم لعقد لقاءات تواصلية مع المنتسبين للقطاع لإطلاعهم على آخر المستجدات والتدابير حول كل الملفات التي تهم شؤونهم
عاشت النقابة الوطنية للتجار والمهنيين
المكتب التنفيذي