الأوروعربية للصحافة

أطباء القطاع العام يهددون بالعودة لارتداء البذلة “السوداء”

أعلنت النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام عن عزمها خوض جميع الأشكال النضالية المقررة سلفا ما لم تستجب وزارة الصحة والحكومة المغربية، لوعودها بالتعاطي بجدية و مسؤولية مع ملفها المطلبي المشروع بجميع نقاطه وعلى رأسه تخويل الرقم الإستدلالي |509| كامــلاً بتعويضاته، لكل الدرجات، كمدخل للمعادلة، وإحداث درجتيــــــن بعد درجة خــــارج الإطــــار.

وفي بيان توصل به شمال بوست، دعت النقابة الحكومة إلى تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص في الاتجاهين، بما يكفل مصلحة الممارسين والمواطنين، على حد سواء، وكذا اعتبار الطب العام كتخصص بالمنظومة الصحية.

وطالبت النقابة في بيانها، بإعادة النظر في ما أسمتها ” مراسيم قوانين العبودية المؤطرة للحراسة والإلزامية، والسالبة لشروط الإنسانية، والمسببة لكوارث عديدة “. وما لم تجود دورية الانتقالات والالتحاق بالزوج، بوضع حد لإشكالية اشتراط المعوض، وما لم تبرمج حركة انتقالية بمناصب كافية لجراحي الأسنان خلال سنة 2019.

وعبر الأطباء عن عزمهم الاستمرار بالحداد المفتوح بارتداء البذلة السوداء، واستمرار المرحلة الأولى لإضراب المستعجلات و ذلك بحمل شارة “مضرب 509” بجميع أقسام المستعجلات، ومقاطعة الحملات الجراحية “العشوائية” التي لا تحترم المعايير الطبية و شروط السلامة للمريض المتعارف عليها.