الأوروعربية للصحافة

فيديو تطوان تدين الإرهاب بنيوزيلاندا وعنصرية وفاشية اليمين المتطرف بالغرب.

التنديد بالإرهاب يوحد أطيافا سياسية ونقابية وحقوقية بتطوان

نظمت هيئات سياسية ونقابية وحقوقية بساحة مولاي المهدي بتطوان، مساء أمس الخميس 21 مارس 2019م، وقفة احتجاجية تنديدية بما وقع للمصلين “العزل” بنيوزيلاندا، وذلك تحت شعار “الإرهاب بكل أشكاله وتجلياته جريمة ضد الإنسانية”.
واختارت الجهة المنظمة للوقفة شعار “الإرهاب بكل أشكاله وتجلياته جريمة ضد الإنسانية”، وذلك للتنديد بالجريمة الإرهابية البشعة المرتكبة بنيوزيلاندا، وإدانة عنصرية وفاشية اليمين المتطرف بالمغرب.

وطالب المحتجون في بيان تم تلاوته خلال الوقفة، بالحق في الحياة الكريمة والآمنة والتعايش السلمي، خصوصا مع تنامي النزعات العنصرية والفاشية والتكفيرية اليمينية التي تستهدف استقرار الإنسان في وجوده ووطنه وافتعال الحروب المدمرة التي هي شكل من أشكال إرهاب الدول الإمبريالية المتوحشة.

 

 

 

 

 

وقد تم خلال الوقفة؛ التنديد والشجب المطلق لكافة أشكال العنف والتطرف والإرهاب، و التضامن مع كل ضحايا الإرهاب في العالم الذي أصبح يهدد الوجود الإنساني وأمنه واستقراره.

كما وصف المحتجون تعامل الجهات المسؤولة مع الحادث الأليم الذي راح ضحيته أكثر من 50 مصليا، “بالبارد”.