الأوروعربية للصحافة

صفعة جديدة للجزائر…وعداء الجنرالات للمغرب أصبح بالمكشوف

مرة أخرى، احتجت الجزائر على نشر خريطة المغرب كاملة خلال نشاط دولي، بداعي أن منطقة الصحراء هي محل “نزاع”.

جاء ذلك، خلال إحدى جلسات المنتدى العربي للتنمية المستدامة، التي احتضنته العاصمة اللبنانية بيروت، حيث عرفت الجلسة المخصصة لمعالجة الأساليب الحديثة في جمع البيانات لتعزيز جودتها من أجل ضمان التعافي الشامل وتحقيق أهداف التنمية المستدامة في المنطقة العربية، عرض خرائط الدول، بما فيها خريطة المملكة المغربية، وهو ما احتج عليه الوفد الجزائري مُعتبرا أن الخرائط التي تم عرضها بكامل معالمها، لا يجب عرضها مستقبلا باعتبار الصحراء المغربية هي منطقة “نزاع”.

احتجاج الوفد الجزائري رفضه الوفد المغربي المشارك في جلسات المنتدى العربي للتنمية المستدامة، بالإضافة إلى السفارة المغربية بلبنان، وطالبوا بلقاء مدير قطاع الإحصاء ومجتمع المعلومات والتكنولوجيا ب”الإسكوا”، الدكتور حيدر فريحات، بعد نهاية الجلسة التي كان يسيرها، حيث تم اللقاء بمكتب الأخير، لتوضيح طبيعة الاحتجاج، قبل أن يَتم التأكيد بعد هذا اللقاء على صحة هذه الخرائط واعتمادها والمصادقة عليها من طرف الأمم المتحدة.

وكانت أشغال المنتدى العربي للتنمية المستدامة، قد أسدل الستار عليها، مساء اليوم الخميس، في العاصمة اللبنانية بيروت، بمشاركة المغرب، على مدى ثلاثة أيام.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.