الأوروعربية للصحافة

 أقولها ولو كان فيها المشنقة … من هنا يأتي الخطر 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.