مستشار برلماني لأخنوش: إنكم سائرون في منطق الترضيات لإسكات الغاضبين

وجه مستشار برلماني بمجلس المستشارين، انتقادات لعزيز أحنوش رئيس الحكومة خلال مناقشة البرنامج الحكومي .

وقال خالد السطي، عضو مجلس المستشارين عن نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، مخاطبا رئيس الحكومة ، إنه “على الرغم من تقليص عدد الأحزاب المشكلة للتحالف الحكومي الجديد إلا أن عدد وزرائكم يبقى مرتفعا مقارنة مع عدد من الدول، لكن نعتقد أنكم سائرون في منطق الترضيات من خلال إحداث كتاب دولة لإسكات الغاضبين من أحزابكم”، معتبرا أن هذا تراجع عن منطق تجميع الوزارات في أقطاب لتيسير عمل المرتفقين.

وأضاف السطي في مداخلة له بمجلس المستشارين، أن هذا الأمر ظهر ذلك جليا من خلال تقسيم عدد من الوزارات، خصوصا (الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، التجهيز والنقل واللوجستيك، الصناعة والتجارة الاقتصاد الأخضر والرقمي…)، معتبرا أن رئيس الحكومة ذهب عكس التيار.

وبخصوص البرنامج أردف السطي، أنه سواء من خلال إعمال الآليات الرقابية البرلمانية على عمل الحكومة، أو من خلال تقييم السياسات العمومية، في إطار ربط المسؤولية بالمحاسبة، هذا التقييم يصطدم بمعطى أساسي يتجلى في غياب مؤشرات رقمية وآجال محددة للتنفيذ، خصوصا وأن هذه المؤشرات والآجال هي التي ستؤطر مشاريع قوانين المالية لسنوات الولاية الحكومية.

وتابع المتحدث ذاته، أن التعامل مع الواقع الاجتماعي والاقتصادي المتفاقم جراء جائحة كورونا يقتضي ملاءمة مختلف السياسات العمومية وفق هذه المتغيرات خاصة على المستوى الاجتماعي وعلى وضعية وحقوق الشغيلة باعتبارها الأكثر تضررا من هذه الجائحة، بدعم وتبني مختلف البرامج والاستراتيجيات التي تروم ترصيد المكتسبات السابقة في هذا المجال، والارتقاء بوضعية الشغيلة وترسيخ حقوقها والمكتسبات التي ناضلت من أجلها.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol