الفاو: ارتفاع الأسعار العالمية للغذاء بنسبة 32,8% في شتنبر المنصرم

أفادت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “الفاو”، اليوم الخميس، بأن الأسعار العالمية للغذاء ارتفعت بنسبة 32,8 في المائة في شهر شتنبر الماضي على أساس سنوي، وسط استمرار زيادة أسعار مجموعات الغذاء الخمس الرئيسة.

وذكرت «الفاو» في تقريرها الشهري أن متوسط مؤشر المنظمة لأسعار الأغذية، بلغ 130 نقطة في شتنبر، بارتفاع 1.2 بالمئة على أساس شهري.

ويأتي ارتفاع أسعار الغذاء العالمية لكل من اللحوم، والألبان، والزيوت النباتية، والحبوب، والسكر، بفعل انكماش أوضاع العرض وارتفاع الطلب على المواد الأساسية، على غرار القمح وزيت النخيل، بحسب المنظمة الأممية.

وسجل مؤشر المنظمة لأسعار الحبوب زيادة في شتنبر بنسبة 41 بالمئة على أساس سنوي، بفعل انكماش الكميات المتاحة للتصدير وارتفاع الطلب، مشيرا إلى ارتفاع الأسعار العالمية للأرز خلال الفترة ذاتها بنسبة 38 بالمئة على أساس سنوي.

كما سجل مؤشر أسعار الزيوت النباتية ارتفاعا بنسبة 60 بالمئة على أساس سنوي، فيما بلغت الأسعار الدولية لزيوت النخيل أعلى مستوى لها خلال عشر سنوات بسبب ارتفاع الطلب العالمي على الواردات، والمخاوف إزاء النقص في اليد العاملة.

وارتفع مؤشر منتجات الألبان 15.6 بالمئة على أساس سنوي، بعدما أدى ارتفاع الطلب العالمي على الواردات والعوامل الموسمية في أوروبا، إلى رفع الأسعار الدولية لها.

وكان مؤشر « فاو » لأسعار السكر أعلى 53.5 بالمئة على أساس سنوي، بفعل الأحوال المناخية غير الملائمة وارتفاع أسعار الإيثانول في البرازيل التي تعد أكبر مصدر للسكر في العالم.

وصعد مؤشر المنظمة لأسعار اللحوم بنسبة 26.3 بالمئة مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2020، نتيجة صعود أسعار لحوم الغنم والأبقار بسبب انحسار العرض، وفق المصدر ذاته.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol