الأوروعربية للصحافة

رئيس الوزراء الإسرائيلي يهدد

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية نفتالي بينيت إن لدى إيران جيشا كاملا من المسيرات القاتلة، وإنها بدأت تشغيل ما سماها “وحدة إرهابية” تتكون من أسراب من المسيّرات القادرة على العمل في كل مكان وزمان.

وهدد بينيت -في إحاطة قدمها للصحفيين أثناء مشاركته في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة- بالتحرك ضد ما وصفه بجيش المسيّرات القاتلة، الذي تريد إيران تغطية سماء الشرق الأوسط به.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي حذر -خلال كلمته الأولى أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس الاثنين- من أن البرنامج النووي الإيراني وصل إلى “لحظة فاصلة”، وطالب المجتمع الدولي بالتحرك لمنع إيران من امتلاك سلاح نووي وعدم الاكتفاء بالكلمات.

وقال -في كلمته- إنه “على مدى السنوات القليلة الماضية حققت إيران قفزة كبيرة إلى الأمام في مجال البحث والتطوير النووي”، مشددا على أن “الكلمات لا تمنع أجهزة الطرد المركزي من الدوران”.

وخلال كلمته هاجم رئيس الحكومة الإسرائيلية الرئيسَ الإيراني، كما وجّه الاتهام لطهران بدعم مجموعات مسلحة تهدد إسرائيل، وقال إن الدعم يشمل التسليح والتدريب والتمويل، بما في ذلك تزويدها بطائرات مسيّرة.

وفي المقابل، قال مندوب إيران لدى الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي إن كلمة رئيس الوزراء الإسرائيلي أمام الجمعية العامة كانت مليئة بالأكاذيب حول إيران.

وأضاف -في تغريدة له على تويتر- أن الكيان الإسرائيلي ليس في موقف يسمح له بالتحدث عن برنامج إيران النووي السلمي، في حين يمتلك مئات الرؤوس النووية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.