الأوروعربية للصحافة

تركيا تدين اغتيال أحد زعماء مسلمي الروهنغيا في بنغلاديش

أدانت تركيا مقتل أحد زعماء الروهنغيا، محب الله، بمخيم للاجئين بمنطقة “كوكس بازار” في بنغلاديش على يد مسلحين، ودعت إلى اتخاذ الخطوات اللازمة لمحاسبة الفاعلين.

وأفاد بيان صادر عن وزارة الخارجية التركية، الجمعة، أنها تلقت بأسف كبير نبأ اغتيال محب الله في كوكس بازار.

ودعت بالرحمة له وأعربت عن تعازيها لأقاربه، وأضافت: “نشاطر إخوتنا مسلمي الروهنغيا آلامهم، وستواصل تركيا دعمها القوي من أجل حماية حقوق مسلمي الروهنغيا”.

وأقدم مسلحون، الأربعاء، على قتل محب الله، وهو أحد أبرز زعماء مسلمي الروهنغيا، ويترأس جمعية “السلام وحقوق الإنسان لروهنغيا أراكان”.

وكان محب الله (46 عامًا)، من المدافعين المعروفين عن أقلية الروهنغيا المضطهدة في ميانمار، وبرز كزعيم مجتمعي بين اللاجئين في بنغلاديش.

ومنذ 25 غشت 2017، تشن القوات المسلحة في ميانمار ومليشيات بوذية حملة عسكرية ومجازر وحشية ضد الروهنغيا في أراكان، أسفرت عن مقتل آلاف منهم، بحسب مصادر محلية ودولية متطابقة، فضلا عن لجوء قرابة مليون إلى بنغلاديش، وفق الأمم المتحدة، وفقا للأناضول.​​​​​​​

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.