الأوروعربية للصحافة

مشهد مُروع.. “الشرطة الأمريكية” تقتل شخصا في ولاية كاليفورنيا بعد رفضه إلقاء سلاحه

أطلق عناصر من الشرطة الأمريكية النار وقتلوا رجلاً من أمريكا اللاتينية كان يسير على شاطئ هنتنغتون حاملاً أسلحة في يديه، في ولاية كاليفورنيا الأمريكية.

يأتي ذلك بحسب ما نقله موقع “إزفستيا” عن وسائل إعلام أمريكية اليوم الأحد.

ووفقا لما ورد في تقارير، أقيمت بطولة ركوب الأمواج الأمريكية على الشاطئ. ووصلت الشرطة بعد مكالمة تفيد بوجود رجل مسلح. وبعد عدم استجابته لمطلب التخلي عن سلاحه، تم إطلاق النار عليه.
ونقل صحفي شهد الحدث: “كنا نذهب إلى خيام ركوب الأمواج. في ذلك الوقت سمعنا صوت ثلاث طلقات، لكننا اعتقدنا أنها ألعاب نارية في البداية”.

وتم فتح تحقيق ضد عناصر الشرطة.

في وقت سابق، في 23 شتنبر، أفيد عن مقتل شخصين وإصابة 14 آخرين في إطلاق نار في متجر بقالة كروغر في كوليرفيل. وبحسب الشرطة، كان مطلق النار الذي انتحر من بين القتلى.

في 21 شتنبر، أطلق شخص مجهول النار على خمسة أشخاص بالقرب من مركز تسوق في واشنطن. تم نقل ثلاثة أشخاص على الأقل إلى المستشفى، وتحول باقي الضحايا إلى الأطباء بمفردهم.