الأوروعربية للصحافة

تونس.. “حركة النهضة” تدعو قيس سعيد إلى احترام الدستور..

أصدرت “حركة النهضة” التونسية بيانا، اليوم الثلاثاء، تقول فيه “إن استمرار العمل بالإجراءات الاستثنائية يهدد بتفكيك الدولة ويزيد من تفاقم الأزمة الخانقة كما يهز صورة تونس الخارجية، خاصة مع شركائها الماليين والدوليين”.

وأضاف البيان أن “إعلان الرئيس قيس سعيد عزمه إقرار أحكام انتقالية منفردة يعتبر توجها خطيرا وتصميما على إلغاء الدستور الذي أجمع على سنه التونسيون ويمثل مصدر كل الشرعيات”.

وأكدت “النهضة” أن “الخروج من الأوضاع الخطيرة التي تعيشها تونس يحتاج إلى جهود جميع القوى السياسية والاجتماعية من أجل التوصل إلى حلول تشاركية تخرج البلاد من أزمتها وتحقق استقرارا سياسيا كشرط أساسي لإحداث انفراج اقتصادي واجتماعي”.

وتابعت أنها ترفض “نهج تقسيم التونسيات والتونسيين وتحقير كل المخالفين”، كما دعت إلى “ضرورة الالتزام المطلق باحترام حقوق الإنسان الفردية والجماعية ووضع حد للاعتداءات على الحق في السفر والحق في التعبير وإطلاق سراح النائب ياسين العياري ورفع الإقامة الجبرية خارج القانون التي فرضت على عدد كبير من التونسيين منهم الوزير السابق القيادي في النهضة أنور معروف”.

كما دعت إلى “ضرورة احترام الدستور ورفع التجميد عن البرلمان والتعجيل بتشكيل حكومة شرعية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.