رئيس “رابطة التعليم الخاص بالمغرب”: مؤسسات الخصوصي ستقدم دروس الدعم مجانا في شتنبر والموسم الدراسي سيدوم 10 أشهر

خلص اجتماع عقده سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، مساء اليوم الثلاثاء 7 شتنبر الجاري، مع التنظيمات المهنية للتعليم المدرسي الخصوصي بالمغرب إلى استمرار الدراسة حتى يوليوز من العام المقبل، على أن تنطلق الدراسة فعليا يوم فاتح أكتوبر 2021، بدل 10 شتنبر الجاري.

وأوضح عبد السلام عمور رئيس رابطة التعليم الخاص بالمغرب لموقع “لكم”، أننا أكدنا خلال هذا اللقاء على احترام الزمن المدرسي المرتبطة بعشرة أشهر، على أن ينتهي السنة الدراسية بكاملها غير منقوصة كما حدث في العام ما قبل الماضي والعام الماضي. وهو ما استجابت له الوزارة في شخص الوزير”

وأكد عمور على أن قطاع التعليم المدرسي الخصوصي طالب بـ”تعديل العطل، على أن تخصص فترة شتنبر للدعم والمراجعة والتتبيث عن بعد، وهو المطلب الذي استجاب له الوزير خلال هذا الاجتماع الذي دام نحو ساعة تقريبا”.

وأوضح عمور أن “مؤسسات المؤسسات الخصوصية ستنظم دروس الدعم والتتبيث عن بعد في محطة قبل انطلاق الدخول المدرسي الجديد 21/22 والتحاق التلاميذ بالفصول الدراسية في فاتح أكتوبر المقبل، على أن هاته الدروس ستقدم بالمجان خلال شهر شتنبر الجاري من أجل تحضير جدي وجيد لانطلاق الدراسة”.

وجوابا عن سؤال موقع “لكم”، حول تخوفات القطاع من قرار التأجيل ليلة أمس، أكد عمور على أن “التخوف كان حاصلا قبل الاجتماع، وخلق لدينا قلقا كبيرا في قطاع التعليم المدرسي الخصوصي لأنه لديه التزامات مع الأسر، ومع المستخدمين حتى لا تضيع، غير أن اجتماع الثلاثاء ساهم في حل المشكل، لأن المعطيات التي قدمها الوزير تفهمها القطاع حتى نحقق لبلدنا المناعة الجماعية لأنها أولوياتنا”.

ودعا عمور أعضاء رابطته المهنية وعموم مؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي إلى “تسريع العمل بتلقيح تلاميذ التعليم الخصوصي ( 12/17 سنة) لتأمين التعليم الحضوري”.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol