عريضة تطالب السلطات بالسماح للمصلين بأداء صلاة العيد

وقع حوالي 200 ناشط، عريضة تطالب السلطات بإعادة فتح المساجد أمام المصلين لأداء صلاة العيد.

وجاءت العريضة التي وقعها 193 شخصا، من ضمنهم أسماء مشهورة بالمملكة كالداعية عبد الله النهاري، والحقوقي أحمد وايحمان، وعالم الدين حمزة الكتاني، -جاءت- لتستنكر منع أداء صلاة العيد في المساجد للعام الثاني على التوالي.

وقالت إن “منع المواطنين المغاربة من صلاة العيد ضربا للأمن الروحي للمواطنين”.

هذا وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، قد أعلنت في بيان، أنه “تقرر في ظروف التدابير الاحترازية من عدوى الوباء، عدم إقامة صلاة عيد الأضحى (الأربعاء المقبل)، سواء في المصليات أو المساجد، نظرا للتوافد الذي يتم عادة في هذه المناسبة، ونظرا لصعوبة توفير شروط التباعد”.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol