الخارجية الأمريكية: محاكمة الريسوني تتعارض مع القيم الأساسية للعدالة المغربية ومع أجندة العاهل المغربي

لاتزال ردود الفعل مستمرة حول الحكم الصادر في حق الصحافي سليمان الريسوني بخمسة سنوات سجنا نافذة وتعويض لضحية قدرته هيئة المحكمة ب 100 ألف درهم بتهمة الاحتجاج وهتك العرض.

وفي آخر ردود الفعل الصادرة حول الحكم ، قال نيد برايس المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، أن واشنطن قلقة من الحكم على سليمان الريسوني بالسجن خمس سنوات.

وحسب نيد برايس فإن الإجراءات التي تمت خلال محاكمته تتعارض مع القيم الأساسية لنظام العدالة المغربي وتتعارض مع أجندة العاهل المغربي للإصلاح ودستور 2011.

يذكر أن قضية سليمان الريسوني أثارت الكثير من الجدل، حيث تحدثت هيئات حقوقية دولية وطنية، عن وجود استهداف ممنهج للريسوني بسبب كتاباته الصحفية، مؤكدة على أنه تعرض للكثير من التضييق والانتهاك لحقه في محاكمة عادلة.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol