وقفات منددة بالاعتقال السياسي في سبعة مدن

أعلنت اللجنة المحلية لدعم المعتقلين عمر الراضي وسليمان الريسوني وكافة المعتقلين السياسيين، بمدينة طنجة، عن تنظيم وقفة تضامنية تخليدا لليوم الوطني للتضامن مع المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي، السبت 10 يوليوز الجاري.

 

وأوضحت اللجنة المحلية، المعلن عن تشكيلها، أنها ستعمل على البحث في كل الصيغ المشروعة والمتاحة للتعريف والترافع على قضية المعتقلين عمر الراضي وسليمان الريسوني، وكل المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي بالمغرب.

وانضافت اللجنة المحلية بطنجة لدعم المعتقلين السياسيين، للمشاركة في الوقفات المنددة بالاعتقال السياسي يوم 10 يوليوز الجاري، المنظمة في سبعة مدن، هي الرباط ومراكش والدار البيضا؛ أكادير؛ آسفي؛ العراٸش والقصر الكبير؛ طنجة ووقفة أخرى تنظمها فعاليات دولية بمدينة مونتريال الكندية.

وأعلن تنسيق لجان التضامن الوطنية مع المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي ووالتعبير، يوم 10 يوليوز الجاري، يوما وطنيا للتضامن مع المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي والتعبير، يخلد هذه السنة تحت شعار ” الحرية للمعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي والتعبير”.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol