مبادرة إنسانية تطوعية تستحق التقدير

مع تحيات المنسق العام الشبكة الأوروعربية الحنفي إدريس

كسوة العيد” ..مبادرة إنسانية تطوعية زرعت البسمة في نفوس 41 طفلا ينحدرون من إقليم ميدلت والرشيدية
يوسف الكوش _ الرشيدية

وأضافت بوشمير في تصريحها بأن المبادرة ، تسعى كذلك ترسيخ ثقافة التآزر والتضامن داخل المجتمع المغربي، و إدخال البهجة والسرور إلى نفوس أبناء الأسر المحتاجة ومشاركتهم فرحة العيد، من خلال توفير الكسوة لهم ، تحقيقا لمبدأ التكافل الاجتماعي .

تمكنت الجمعية الوطنية للتربية والتخييم والتنمية جهة درعة تافيلالت بتنسيق مع جمعية أصدقاء المبادرة بالدويرة وبتنسيق مع الجمعية الوطنية للتربية والتخييم والتنمية فرع كرس تعلالين ، من رسم البسمة على وجوه 41 طفلا ينحدرون من جماعة الريش إقليم ميدلت وجماعة الرتب إقليم الرشيدية ،وزعت عليهم هدايا عبارة عن كسة عيد الفطر ، وذلك خلال حفل أقيم بالريش و دويرة بمقرات الجمعيات السالفة الذكر .

وفي تصريح للجريدة قالت نهيلة بوشمير رئيسة الجمعية الوطنية للتربية والتخييم والتنمية جهة درعة تافيلالت ، بأن هذه المبادرة تأتي سيرا على السنة التي دأبت الجمعية تنظيمها كل سنة في مثل هذه المناسبات الدينية ، والتي تسعى من خلالها رسم الابتسامة في وجوه الأطفال .

وحضر حفل توزيع الكسوة على المستفيدين ، عدد من الفعاليات الجمعوية والإعلامية المواكبة لعمل الجمعية ، وشكر الأطفال الصغار الحاضرين بلغة العيون البليغة ، بحيث اعتلت الابتسامة وجوه البراءة ، بعد أن حكمت عليهم الأقدار بأن يعيشوا وضعا استثنائيا داخل المجتمع .

وتجدر الإشارة إلى أن الجمعية الوطنية للتربية والتخييم والتنمية جهة درعة تافيلالت وجميع فروعها المحلية والإقليمية تشتغل كذلك في مجال الترافع حول قضايا الطفولة والشباب والمرأة ، وقد نظمت عدة أنشطة تربوية وثقافية وفنية منذ تأسيسها .

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol