“الباطرونا” تشتكي ارتفاع تكلفة العقار وتطالب بتسريع وتيرة تحسين مناخ الأعمال

أكد “الاتحاد العام لمقاولات المغرب”، أن المغرب قطع خطوات كبيرة في السنوات الأخيرة فيما يتعلق بمناخ الأعمال، لكن عليه مضاعفة الجهود لجعل البلاد مركزًا استثماريًا على المستويين القاري والدولي.

وقال شكيب لعلج رئيس “الباطرونا” في الاجتماع الذي اللجنة الوطنية لمناخ الأعمال بالاتحاد، اليوم الأربعاء، أن أرباب العمل يحتاجون إلى الشعور بالدعم والثقة، وإلى إطار قانوني وتنظيمي واضح يكون جذابًا ومشجعا على الابتكار.

وأبرز أن هناك تحديات أساسية تواجه أرباب المقاولات وتحتاج إلى المعالجة وعلى رأسها تحسين تكاليف الإنتاج، ومشكل العقار والطاقة والتي تشكل أيضا قيوداً على المستثمرين.

وأوصى الاتحاد بإنشاء منصات تأجير بالقرب من المراكز الاقتصادية، لمعالجة ارتفاع تكلفة الأرض، فضلاً عن تجهيز المناطق الصناعية واللوجستية المتخصصة، وإقرار نظام ضريبي جذاب وتمويل مخصص لتشجيع الاستثمار الخاص في قطاع الطاقة الخضراء.

وطالبت “الباطرونا” بمراجعة مدونة الشغل، مؤكدة أن الإطار القانون الحالي المرتبط بها عفا عليه الزمن ويحتاج إلى تحديث عميق حتى يتم تكييفه مع سوق الشغل.

وأكدت على ضرورة التعجيل بتقديم مشروع القانون المتعلق بالإضراب، وترجيح مبدأ “الأفضلية الوطنية” الذي يجب أن تشتغل به جميع المؤسسات العمومية.

وألحت على ضرورة أن تكون هناك استراتيجية واضحة المعالم لمعالجة مشكلة القطاع غير المهيكل، وأن يتم دعمها من القطاعين العام والخاص.

العربيةEnglishFrançaisDeutschEspañol