شعبة الانجليزية بالمركز الجهوي لمهن التربية بالبيضاء تحتفي باليوم العالمي للشعر

بمناسبة اليوم العالمي للشعر نظمت شعبة اللغة الانجليزية، يوم الثلاثاء 6 أبريل 2021، بالمركز الجهوي لمهن التربية و التكوين الدار البيضاء-سطات، لقاء شعريا على شرف الشعراء: الشاعر والمترجم الكبير حسن حلمي، الشاعرة كريمة دلياس، الشاعرة مليكة طالب، الشاعر والمترجم ادريس ولد الحاج.

ابتدأ اللقاء في الساعة الرابعة بعد الزوال بالمدرج1، افتتحته مهندسة ومسيرة اللقاء سامية ورضان أستاذة مكونة بشعبة اللغة الانجليزية بكلمات ترحيبية للضيوف الكرام، للطلبة وأطر الأساتذة المكونة بشعبة اللغة الانجليزية، تلتها دقيقة صمت لقراءة الفاتحة على روح أب الشاعرة كريمة دلياس، معلمها الأول الذي زرع في روحها بذرة الشعر وأوقد فيها شرارته الأولى.

تلتها كلمة افتتاحية من طرف المدير المساعد لحسن التوبي، كما أخذ الكلمة رئيس شعبة اللغة الانجليزية محمد الصردي الذي نوه بمكانة الشعر وضرورته في الحياة. بعدها، شنف الشعراء مسامع الحاضرين بقصائد راقية باللغة العربية.

كما قام المترجم ادريس ولد الحاج بقراءة قصائد باللغة العربية للشاعرة الشيلية جابرييلا ميسترال، مترجمة عن اللغة الاسبانية، وقراءة قصائد أخرى باللغة الاسبانية، كما ساهم طلبة الشعبة الانجليزية الحاملين لفوانيس الكتابة والابداع في إغناء الأمسية الشعرية بقراءات متنوعة باللغتين الانجليزية والفرنسية، أضافت للأمسية شعلة وتوهج فريدين.

واختتم اللقاء الشعري الغني والمتنوع بتكريم الشعراء المشاركين، حيث قدمت الأستاذة الفنانة سامية ورضان لوحة بورتريه لأستاذها وأستاذ الأجيال، الشاعر المترجم حسن حلمي، من إبداع ريشتها الراقية والتي أبدعت في التقاط أدق تفاصيل ملامح الشاعر وأبانت عن موهبة كبيرة وواعدة.

كما قدم رئيس شعبة اللغة الانجليزية، الأستاذ محمد الصردي هدية تذكارية ثمينة للشاعرة الرقيقة كريمة دلياس، وقدم الأستاذ ابراهيم حداد هدية من الصنع التقليدي الأصيل للشاعرة البهية مليكة طالب، وقدم الأستاذ عصام لشكر هدية رفيعة للمترجم ادريس ولد الحاج، واختتم اللقاء بأخذ صور تذكارية تخلد للحظات الحميمية والراقية.