كدت لجنة التجارة الدولية الأمريكية، أمس الخميس، أن الولايات المتحدة الأمريكية لحقتها أضرارا مادية بسبب واردات أسمدة الفوسفاط من المغرب وروسيا.

وأوضحت اللجنة في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني أن وزارة التجارة الأمريكية ستصدر أوامر بفرض رسوم تعويضية على واردات الأسمدة من المغرب وروسيا.

ويأتي هذا القرار عقب الشكاية التي سبق أن تقدمت بها شركة “موزاييك” الأمريكية، أواخر شهر يونيو المنصرم، بسبب ما اعتبرته استفادة الفوسفاط المغربي والروسي من تحفيزات ضريبية، واستفادته من دعم غير عادل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.