السلطات تمنع وقفة 20 فبراير ونشطاء يؤكدون تشبثهم بالاحتجاج

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

صدر قائد قيادة تالسينت بإقليم فجيج، اليوم الجمعة، قرارا بمنع وقفة احتجاجية بمركز الجماعة، تخليدا للذكرى العاشرة لحركة 20 فبراير، داعيا السلطات الأمنية للسهر على تطبيق المنع، وفرض احترام القوانين الجاري بها العمل في هذا الشأن.

 

وبررت السلطات المحلية قرار المنع بقانون الطوارئ الصحية، والإجراءات المتخذة على الصعيد الوطني للحد من انتشار وباء كورونا، وكذا الإجراءات المتخذة على مستوى إقليم فجيج.

وجاء قرار المنع بناء على البيان الصادر عن الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب بتالسينت، والداعي لتنظيم وقفة احتجاجية على الساعة السادسة والنصف بساحة جنان السبيل.

وأشار قرار المنع إلى عدم التقيد بالمساطر القانونية في تنظيم هذه الوقفة فيما يتعلق بـ “تسليم التصريح إلى السلطة الإدارية المحلية في ظرف ثلاثة أيام كاملة على الأقل، وخمسة عشر يوما على الأكثر قبل تاريخ المظاهرة”.

ومقابل هذا المنع، يؤكد النشطاء بتالسينت على تشبثهم بتنظيم هذه الوقفة الاحتجاجية التي تم الإعلان عنها، تخليدا لذكرى 20 فبراير، وللمطالبة بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين، وتحقيق مطالب الحركة.

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

الشبكة الأورو عربية للصحافة و السياحة Réseau Euro Arab Press et Tourisme شبكة دولية : تنموية، حرة، مستقلة، عامة و شاملة. https://www.youtube.com/ProcureurRoi www.facebook.com/EuroArabe www.facebook.com/groups/EuroArabe 0661.07.8323

‫0 تعليق

اترك تعليقاً