لا للهجوم على حقوق ومكتسبات الطبقة العاملة

انعقد يوم 01 يناير 2021 اجتماع المجلس المحلي للنهج الديمقراطي بوجدة، في ظروف استثنائية يعيشها المغرب، من أحداث وأوضاع غاية في الخطورة من بينها:

– انتشار الجائحة كوفيد – 19، التي فضحت، الخصاص المهول في الخدمات الصحية و تفاقم الفقر، والفوارق الاجتماعية التي يندى لها الجبين، والأرقام القياسية للبطالة، والمعاناة الحقيقية للعمال وعموم الكادحين الذين أصبحوا عرضة لانتهاك حقوقهم ومكاسبهم من طرف أرباب العمل، وتشديد الحصار على الحق في التظاهر والتنظيم والتعبير عن الرأي، وقمع احتجاجات الأساتذة الذين فرض عليم التعاقد، واعتقالات في صفوف نشطاء مدينة جرادة والمعطلين ببني تجيت.

إننا في المجلس المحلي للنهج الديمقراطي بوجدة نعلن ما يلي:

⁃ تضامننا مع المعتقل خالد معزوزي واستنكارنا لحرمانه من أبسط حقوقه.

⁃ دعمنا لنضالات العاملات والعمال ولأطر الصحية ورجال التعليم و… ومطالبتنا ب:

• صرف المستحقات المالية لعاملات النظافة وحراس الأمن الخاص بالمؤسسات التعليمية بوجدة.

•إنصاف عمال النقل الحضري المطرودين من طرف شركة موبيليس.

•إدماج الأساتذة الذين فرض عليم التعاقد في سلك الوظيفة العمومية.

•إلزام إدارة المركز الإستشفائي بوجدة تطبيق القانون في صرف المنح للأطر الطبية من أطباء وممرضين وتقني الصحة والمستخدمين في صناديق الأداء والفوترة.

•الإستجابة للمطالب المشروعة للشغيلة “التعليمية والصحية و…”

⁃ مطالبتنا بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسين ومن بينهم معتقلي حراك الريف ونشطاء مدينة جرادة ووضع حد للمتابعات في حقهم، ومعتقلي الجمعية الوطنية لحاملي الشهادات ببني تجيت.

⁃ تنديدنا بقرار الدولة المغربية التطبيع مع الكيان الصهيوني المجرم.

⁃ دعوتنا لللقوى الديمقراطية والحية والجمعوية والنسائية والشبيبية توحيد صفوفها للنضال والتصدي للهجوم على حقوق ومكتسبات الطبقة العاملة والعمل على إسقاط قرار النظام المخزني للتطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب والعنصري.

المجلس المحلي للنهج الديمقراطي بوجدة