الأوروعربية للصحافة

بعد المرحوم صلاح الغماري.. الموت يخطف مقدمة برامج بالقناة الأمازيغية

 

كثر موت الفجأة مؤخرا، حيث وافت المنية بشكل مفاجئ أيضا الممثلة ومقدمة برنامج الكاميرا الخفية باللغة الأمازيغية على القناة الثامنة، مريم التفزاتي، وهي في ريعان شبابها.

ونشر مجموعة من أصدقاء الراحلة وزملائها في المهنة، تدوينات على صفحاتهم بمواقع التواصل الاجتماعي ينعونها ويعبرون عن صدمتهم من خبر الفاجعة.

ونعى الكوميدي محمد باسو في منشور تقاسمه على صفحته بموقع رفع الصور والفيديوهات “إنستغرام” الراحلة مريم، موردا بالقول “تلقينا ببالغ الأسى والحزن خبر وفاة الفنانة الأمازيغية مريم التفزاني اللهم شملها برحمتك الواسعة”.

وتتحدر الراحلة التي كانت تبلغ 26 سنة من مدينة الناظور ، وكانت تعاني من مرض داء السكري المزمن، وتوفيت بشكل مفاجئ جراء معاناتها من هذا المرض.

ويذكر أن الجسم الإعلامي والمغاربة قاطبة تلقوا صدمة إثر وفاة الإعلامي صلاح الدين الغماري الذي توفي بشكل مفاجئ إثر نوبة قلبية ألمت به فجأة بمدينة الجديدة، ونعى الملك وفنانون وإعلاميون مغاربة وعرب الراحل، فيما شارك في تشييع جثمانه آلاف المغاربة في جنازة مهيبة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.