الأوروعربية للصحافة

الصحافيان الريسوني والراضي يعلنان إضرابهما عن الطعام

أعلن الصحافيان سليمان الريسوني وعمر الراضي خوضهما إضرابا عن الطعام لمدة 24 ساعة، ينطلق ينطلق من مساء الأربعاء المقبل  وينتهي مساء بعده الخميس، تزامناً مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان في  10 دجنبر، وذلك احتجاجا على استمرار سجنهما احتياطيا ومن دون محاكمة.

وحسب بيان للصحفيان، فالإضراب يأتي احتجاجا على “استمرار سجنهما احتياطيا ومن دون محاكمة، عقابا لهما على أفكارهما ومواقفهما، وكذلك تضامنا مع كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي وكافة الحركات الاحتجاجية، والحقوقيين والصحافيين وعموم المواطنين ممن يتعرضون للتضييق بسبب آرائهم”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.