الزفزافي يخرج من السجن لزيارة والدته في المستشفى

افادت مصادر متطابقة أن المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، استجابت لطلب ناصر الزافزافي، قائد حراك الريف المعتقل بسجن “طنجة 2″، بزيارة والدته التي تخضع للعلاج من مرض السرطان بأحد مراكز الأنكولوجيا الخاصة بطنجة.

وأوضحت ذات المصادر ان الزفزافي المحكوم بعشرين سنة سجنا نافذا، تم نقله أمس الجمعة على الساعة الثانية عشر والنصف زوالا، من السجن في اتجاه مستشفى المركز المتوسطي الواقع بمنطقة مالابطا بمدينة طنجة، حيث تخضع والدته هناك للعلاج.

واشارت المصادر ذاتها أن الزفزافي ظل مع والدته ووالده بالمصحة الخاصة قرابة 45 دقيقة، مشيرا إلى أنه عبر عن فرحه وسروره بزيارة والدته المريضة، ونوه بمبادرة السماح له بزيارتها، قبل أن تتم إعادته إلى السجن تحت إشراف عناصر من الدرك الملكي.