العلمي: صرفت 75 مليون درهم كدعم للشركات المتضررة من منع “الميكا”

أكد وزير الصناعة والاستثمار والتجارة، حفيظ العلمي، أن وزارته والحكومة يعملان، ومنذ دخول القانون رقم 77.15 حيز التنفيذ، القاضي بمنع صنع الأكياس من مادة البلاستيك واستيرادها وتصديرها وتسويقها واستعمالها، على توفير حلول بديلة للمتضررين الشركات والتجار من هذا المنع.

وأوضح العلمي، في جواب على سؤال حول “معاناة مهني البلاستيك جراء قرار منع أكياس البلاستيك” بجلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء، أن الحكومة خصصت 200 مليون درهم لدعم الشركات ومواكبتها، صرفت منها لحدود الساعة 75مليون درهم، ما مكن من توفير مناصب شغل جديد وتمويل مشاريع جديدة عوض تلك المتضررة من منع إنتاج وتسويق الأكياس البلاستيكية.

وتجدر الإشارة إلى أن المغرب بدأ شهر يوليوز من العام 2016، حملة “زيرو ميكا” توجت بدخول القانون رقم 77.15 حيز التنفيذ، والذي يمنع بموجبه صنع الأكياس من مادة البلاستيك واستيرادها وتصديرها وتسويقها واستعمالها.