المجلس التأديبي ينتظر 4 قضاة بسبب تدوينات فيسبوكية وزملائهم غاضبون

يرتقب أن يمثل أربع قضاة في الأيام القادمة أمام المجلس التأديبي، وذلك بعد إحالة من المجلس الأعلى للسلطة القضائية، على خلفية تدوينات سبق ونشروها قبل سنتين على حساباتهم الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

ويتعلق الأمر بكل من القاضي عبد الرزاق الجباري والقاضي فتح الله الحمداني والقاضي البقالي عفيف والقاضي ادريس معطلا، وفق ما أعلن عنه رئيس نادي قضاة المغرب، عبد اللطيف الشنتوف في منشور له.

ودعا الشنتوف إلى اجتماع سينعقد يوم الجمعة المقبل بمقر نادي قضاة المغرب بالرباط، قصد مناقشة قرار الإحالة في ارتباطه بممارسة القضاة لحق التعبير وممارسة العمل الجمعوي المكفول لهم دستوريا.

وفور تداول هذا المستجد، عجت صفحات القضاة على “فيسبوك” بتدوينات تضامنية مع المحالين الأربعة على المجلس التأديبي، وعمت حالة من الاستياء والغضب، مشددين على أن واجب التحفظ لا يتعارض مع الحق في إبداء الرأي والانخراط في الجمعيات.