عصابة ملثمة تغتال ناشط فيسبوكي من أشرس منتقدي تدبير البيجيدي بجهة تافيلالت

تعرض أحد شباب منطقة الجرف بإقليم الراشيدية لعملية إغتيال غامضة وشنيعة.

وكشفت مصادر جد مطلعة لمنبر Rue20 أن ساكنة منطقة الجرف الهادئة إستفاقت أمس الإثنين على وقع فاجعة عملية اغتيال حسن الطاهيري أحد نشطاء الفيسبوك دون التوصل لهوية منفذي الجريمة.

المصادر ذاتها أكدت أن الطاهيري المعروف قيد حياته، بانتقاده الشديد للشأن المحلي والتنمية بجهة درعة تافيلالت التي يدبرها حزب ‘العدالة والتنمية’ تعرض مراراً لاعتداءات جسدية من طرف عصابة ملثمة.

وسبق للفقيد أن وضع، شكاية لدى الدرك الملكي بالجرف دون أن يتم القاء القبض على المنفذين.

ومازال الرأي العام ينتظر بلاغ الوكيل العام للملك بشأن عملية الاغتيال وملابساتها التي تسبب في إنتشار حالة من الغضب بمنطقة الراشيدية خصوصاً وأن الضحية ترك والدة مسنة تنتظر عدالة القضاء المغربي.