فضيحة اغتصاب و تحرش تهز شركة النظافة بسلا و الأمن يعتقل مسؤولاً متهماً !

كشفت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان-فرع سلا، عن اعتقال مسؤول في شركة النظافة أوزون بسلا ، بعد تقديم عدة عاملات لشكايات و تصريحات حول جرائم اغتصاب و تحرش جنسي لذات المسؤول في حق العديد من عاملات النظافة.

الجمعية قالت أن ” هذه الجرائم من شأنها أن تكشف حجم المعاناة للعاملات المغربيات مع مسؤولين كثيرين في قطاعات عمومية وخصوصية.

وعبرت الجمعية في بلاغ لها، عن تضامنها اللامشروط مع ضحايا هذه الممارسات اللامسؤولة، مؤكدا أن الذهاب في التحقيقات الجارية إلى أبعد مدى من شأنه أن يكشف عن حجم المعاناة التي تتكبدها النساء المغربيات العاملات والموظفات جراء الإغتصاب والتحرش من طرف الكثير من المسؤولين في قطاعات عمومية وخصوصية.

ودعت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ضحايا الإعتداءات الجنسية إلى التكتل في مواجهة ما يتعرضن له من جرائم والعمل على فضحها بكل الوسائل الممكنة، واللجوء إلى القضاء ليتحمل مسؤولياته تجاهها، مشددة في على استمرارها في متابعة هذا الملف وتقديم الدعم والمآزرة لكافة النساء الضحايا.

وكانت عناصر الشرطة القضائية نهاية الأسبوع الماضي المسؤول بشركة أوزون المتابع بالإغتصاب والتحرش بالعديد من عاملات النظافة وابتزازهن جنسيا، وبعد عرضه على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بالرباط الإثنين، أحاله بدوره على قاضي التحقيق من أجل تعميق البحث ليتم إيداعه بسجن العرجات رهن الاعتقال الإحتياطي في انتظار إصدار الحكم بناء على التهم المنسوبة إليه.