بسبب ارتفاع الاصابات بكورونا.. باريس ومنطقتها تدخل حالة “تأهب قصوى” ابتداء من الغد

ابتداء من، يوم غد الثلاثاء، ينتظر إن تدخل العاصمة الفرنسية باريس، ومنطقتها في حالة “تأهب قصوى”، بسبب فيروس كورونا.

وفي السياق ذاته، قال مكتب رئيس الوزراء الفرنسي، أمس الأحد، إن الارتفاع الملحوظ في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا هو السبب وراء فرض مزيد من الإجراءات الاحترازية في العاصمة الفرنسية.

وأوضح مكتب رئيس الوزراء إن حالة التأهب القصوى تعني اتخاذ إجراءات تقييدية إضافية بالنسبة إلى الأماكن العامة، حيث سيتم كشفها بالتفصيل في مؤتمر صحفي، وتدخل، غدا، حيز التنفيذ.

يذكر أن فرنسا سجلت 12565 إصابة جديدة بفيروس كورونا، خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، محققة رقما قياسيا جديدا.

وبذلك، ارتفع عدد الإصابات الإجمالي، منذ بدء الجائحة في فرنسا، إلى 619190 حالة.