صفقة معدات السجون تثير ضجة و مندوبية التامك توضح !

قالت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج أن فوز إحدى الشركات مجددًا بصفقة عمومية تتعلق بتزويد المندوبية بمعدات التدخل، تم في احترام جميع مقتضيات المرسوم المنظم للصفقات العمومية.

وشددت المندوبية العامة، في بيان توضيحي، ردا على ما تم نشره ببعض المواقع، أن الغرض من ترويج إدعاءات حول “فوز إحدى الشركات مجددًا بصفقة لتزويد موظفي المندوبية العامة بمعدات التدخل”، “يبقى الغرض منه تضليل الرأي العام من أجل إعطاء صورة مغلوطة عن تدبير المندوبية العامة للصفقات، وللتأثير عليها من أجل تمرير صفقات في ظروف غير قانونية”.

وأكد المصدر ذاته، أن الإعلان عن الصفقة المذكورة تم وفق طلبات عروض مفتوحة تحترم جميع مقتضيات المرسوم المنظم للصفقات العمومية، مؤكدة على أن العديد من الشركات تقدمت بملفاتها دون أن يتم تسجيل طلب توضيحات أو أي اعتراض من أي جهة داخل الآجال القانونية المخصصة لذلك.

وأضافت المندوبية العامة، على أنه تم الحرص على تضمين دفتر التحملات الخاص بهذه الصفقة كل الشروط والمعايير الخاصة بضمان جودة المعدات موضوع الصفقة، وذلك بتشاور وتنسيق مع مصالح الوقاية المدنية المختصة.

أما بخصوص فوز نفس الشركة بصفقة أخرى سنة 2018 بمعية شركة أخرى، أكدت المندوبية العامة، أن هذه الصفقة كذلك كانت موضوع طلبات عروض مفتوحة تحترم جميع مقتضيات المرسوم المنظم للصفقات العمومية.