بيان الائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان

الائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان

المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف الجمعية المغربية لحقوق الإنسان العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان جمعية هيئات المحامين بالمغرب
منتدى الكرامة لحقوق الإنسان المرصد المغربي للسجون الجمعية المغربية لمحاربة الرشوة المرصد المغربي للحريات العامة
الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب مرصد العدالة بالمغرب الهيئة المغربية لحقوق الإنسان منظمة حريات الإعلام والتعبير- حاتم
الشبكة المغربية لحماية المال العام المركز المغربي لحقوق الإنسان  جمعية الريف لحقوق الإنسان الجمعية المغربية للدفاع عن استقلال القضاء
مؤسسة عيون لحقوق الإنسان الجمعية الطبية لتأهيل ضحايا التعذيب  المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات نقابة المحامين بالمغرب

                                                                                                                                                                    

الرباط في :31 غشت 2020

 بيان الائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان

حول معتقلي الريف المضربين عن الطعام

 

     

  عقدت الكتابة التنفيذية للائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان يوم 30 غشت 2020  بالمقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط،  لقاء مع  جمعية ثافرا للوفاء والتضامن لعائلات معتقلي الحراك الشعبي بالريف، بحضور  رئيسها السيد أحمد الزفزافي، وعضوين من مكتبها وعدد من هيآت الائتلاف حيث تدارس المجتمعون/ات ، الوضعية الخطيرة التي يوجد عليها  المعتقلون السياسيون في ملف حراك الريف المضربون عن الطعام بسجون :

 

ـ سجن رأس الماء بفاس : ناصر الزفزافي ونبيل احمجيق، وهما في اليوم 18 من الإضراب .

ـ سجن سلوان بالناظور : محمود بهنوش و بلال اهباض، وهما في اليوم 13 من الإضراب. 

ـ  السجن المدني بجرسيف:  محمد حاكي وزكريا اضهشور،  وهما في اليوم 13 من الاضراب، وسمير اغيد  في اليوم  الثامن  من الاضراب.

 

ويخوض هؤلاء المعتقلون معركة الأمعاء الفارغة من أجل مطالب عادلة ومشروعة وبسيطة، متمثلة في :           

 1ـ تجميعهم  وتقريبهم من أسرهم ، بنقلهم جميعا  إلى سجن سلوان بالناضور ،

 2ـ تمتيعهم بحقوقهم الإنسانية و المضمونة بموجب القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء ـ قواعد مانديلا – الصادرة عن الأمم المتحدة، سنة 2015 ،وبموجب القانون المغربي 23 /98  المنظم للسجون ، لاسيما الفصول المتعلقة بالمعاملة والتغذية والزيارة  والفسحة والتطبيب  واستعمال  الهاتف ومتابعة الدراسة  ….

 

3- احترام كرامتهم وكرامة عائلاتهم .

   كما وقف اللقاء عند الأخطار التي باتت تتهدد حقهم في الحياة، وفي سلامتهم البدنية و أمانهم الشخصي، وكذلك في انقطاع كل الأخبار عن أوضاعهم، وهو ما يضاعف من معاناة أسرهم التي باتت تخشى وقوع الفاجعة.

    والكتابة التنفيذية للائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان ، وبالنظر لما سبق وانجزته من تقصي حول حراك الريف ، والتوصيات التي توجهت بها للمسؤولين وعلى رأسها رفع حالة الاحتقان التي تشهدها منطقة الريف  بإطلاق سراح كافة المعتقلين والاستجابة للمطالب العادلة والمشروعة للساكنة، ولعائلات المعتقلين ، فإنها وأمام حالة الاستعجال وما يتهدد المضربين خصوصا وأنهم يخوضون إضرابهم دون سكر مما يشكل خطرا كبيرا على حياتهم ، فإنها تطالبالمسؤولين بتحمل مسؤولياتهم الكاملة   

 

 من خلال ما يلي:

 * ضرورة الاسراع بالاستجابة الفورية لمطالب معتقلي حراك الريف وعائلاتهم وهي مطالب عدالة ومشروعة.

  التحرك العاجل للمسؤولين قبل فوات الاوان، لإنقاذ حياة المضربين وفتح الحوار معهم .

كما تخبر الكتابة التنفيذية الرأي العام أنها قررت مايلي:

*   اللجوء لجميع الجهات المعنية بحقوق الإنسان وطنيا ودوليا من أجل حمل السلطات المغربية على الطي النهائي لهذا الملف وإنصاف المضربين  ومنطقة الريف بكاملها .

دعوة القوى الديمقراطية المناصرة  لحقوق الانسان سياسية ونقابية وحقوقية ونسائية وشبابية و جمعوية لبلورة مختلف صيغ الدعم والمساندة للمعركة التي يخوضها المضربون عن الطعام لصالح مطالبهم العادلة  والمشروعة.

 

الرباط في 31/08/2020

       الكتابة التنفيذية

  

      شاارع الحسن الثاني زنقة أكنسوس العمارة 6رقم1   ص.ب : 1740   ب.م-  الرباط،

الهاتف  0961 73 37 212 —  الفاكس 51 88  73 37 محمول المنسق :0667708600